الثلاثاء ١٤ ذي الحجة ١٤٤١ هـ المعادل لـ ٤ أغسطس/ آب ٢٠٢٠ م

المنصور الهاشمي الخراساني

(١٠) يعتقد المنصور الهاشميّ الخراسانيّ أنّ المشكلة الرئيسيّة في العالم الإسلامي هي عدم حاكميّة اللّه عليه والتي قد تجلّت في عدم حاكميّة خليفته عليه؛ لأنّ عدم حاكميّة اللّه على العالم، يتسبّب في عدم معرفة وتطبيق أحكامه عليه، وعدم معرفة وتطبيق أحكامه عليه، يتسبّب في ظهور الفساد في البرّ والبحر. (السؤال والجواب ١٧)
loading
المنصور الهاشمي الخراساني
المنصور الهاشمي الخراساني
المنصور الهاشمي الخراساني
المنصور الهاشمي الخراساني
المنصور الهاشمي الخراساني
المنصور الهاشمي الخراساني
المنصور الهاشمي الخراساني
المنصور الهاشمي الخراساني
المنصور الهاشمي الخراساني
المنصور الهاشمي الخراساني
محتوى اليوم
رسالة اليوم
الرسائل

ترجمة الرسالة:

أخبرنا عبد اللّه بن حبيب، قال: كتب إليّ المنصور الهاشميّ الخراسانيّ في رسالة له، بعد حمد اللّه والصلاة على النّبيّ وآله:

«وَأَمَّا بَعْدُ..

يا عَبْدَ اللَّهِ بْنَ حَبِيبٍ! إِعْلَمْ أَنَّ الْفَلاحَ عاقِبَةُ الْمُتَّقِينَ، وَالتَّقْوَى عُنْوانُ عِبادَةِ اللَّهِ، وَعِبادَةُ اللَّهِ هِيَ طاعَتُهُ، وَطاعَتُهُ هِيَ إِتْيانُ الْواجِباتِ وَتَرْكُ الْمُحَرَّماتِ الَّتِي بَيَّنَها فِي كِتابِهِ وَسُنَّةِ نَبِيِّهِ. فَإِنَّ عِبادَ اللَّهِ هُمُ الْمُتَّقُونَ، وَهُمْ أَهْلُ الْعَمَلِ الصَّالِحِ وَالْقَوْلِ الطَّيِّبِ، وَأَهْلُ الْوَرَعِ وَالتَّعَفُّفِ؛ الَّذِينَ وَجِلَتْ قُلُوبُهُمْ مِنْ خَوْفِ اللَّهِ، وَقَرَّتْ فِي مَكانِها بِرَجائِهِ؛ الَّذِينَ جَفَّتْ شِفاهُهُمْ مِنَ الذِّكْرِ الْكَثِيرِ، وَخَمُصَتْ بُطُونُهُمْ مِنَ الصِّيامِ الْمُتَتابِعِ؛ الَّذِينَ تَخَلَّصَتْ أَنْفُسُهُمْ مِنْ فَخِّ الْهَوَى، وَجَثَى عَلَى وُجُوهِهِمْ غُبارُ التَّواضُعِ؛ الَّذِينَ هَذَّبَ قُلُوبَهُمْ ذِكْرُ الْمَوْتِ، وَأَسْقَطَ الدُّنْيا مِنْ أَعْيُنِهِمْ ذِكْرُ الآخِرَةِ؛ سَلَبَهُمُ النَّوْمَ هَمُّ التَّكالِيفِ، وَمَنَعَهُمُ الْأَكْلَ غَمُّ الْحُقُوقِ؛ اسْتَأْنَسُوا بِمَا اسْتَوْحَشَ مِنْهُ النَّاسُ...

قول اليوم
الأقوال

ترجمة القول:

أخبرنا عدّة من أصحابنا، قالوا: نزل المنصور الهاشميّ الخراسانيّ بقرية ليدعو أهلها إلى اللّه وخليفته في الأرض؛ فاستقبله أهلها وأضافوه ثلاثة أيّام. فلمّا أراد الإنصراف، سارعوا إليه من كلّ جانب وأحاطوا به وقالوا: «يا وليّ اللّه! عِظنا قبل أن تنصرف؛ فإنّا لم نسمع منك كلامًا غير الحكمة، وإنّ كلامك ليحرّك الصّخور!» فوقف جنابه على حافة حوض ليروه جميعًا، ثمّ قال:

«أَيُّهَا النَّاسُ! اعْلَمُوا أَنَّهُ لَيْسَ لَكُمْ رَأْسُ مالٍ أَنْفَعَ مِنَ الْعِلْمِ، وَالنَّاسُ أَحَدُ الثَّلاثَةِ: مَنْ يَعْلَمُ وَمَنْ يَتَعَلَّمُ وَمَنْ لَيْسَ أَحَدًا. أَيُّهَا النَّاسُ! لا تَغْرَقُوا فِي مَعِيشَتِكُمْ، وَلا تَغْفُلُوا عَمَّا يَجْرِي عَلَى دُنْياكُمْ وَآخِرَتِكُمْ. الْغَفْلَةُ فِي مِثْلِ هَذَا الزَّمانِ ذَنْبٌ عَظِيمٌ. آنِسُوا بِالْقُرآنِ وَاعْمَلُوا بِهِ. اعْرَفُوا سُنَّةَ رَسُولِ اللَّهِ وَآلِهِ وَاتَّبِعُوها. فَعِّلُوا عُقُولَكُمْ وَافْحَصُوا أَقْوالَ هَؤُلاءِ -وَأَشارَ بِيَدِهِ إِلَى شُيُوخِ الْقَرْيَةِ وَكُبرائِها-؛...

درس اليوم
الدروس

[الحديث ٨]

أَمَّا الْحَدِیثُ الثَّامِنُ فَهُوَ ما رَواهُ عَلِيُّ بْنُ بابِوَيْه فِي «الْإِمامَةِ وَالتَّبْصِرَةِ»[١]، عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ يَحْيَى، عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ عِيسَى بْنِ عُبَيْدٍ، عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ أَبِي عُمَيْرٍ، عَنِ الْحُسَيْنِ بْنِ أَبِي الْعَلا، عَنْ أَبِي عَبْدِ اللَّهِ عَلَيْهِ السَّلامُ، قالَ:

قُلْتُ لَهُ: تَبْقَى الْأَرْضُ يَوْمًا بِغَيْرِ إِمامٍ؟ فَقالَ: لا.

[الحديث ٨-١]

وَرَوَی مُحَمَّدُ بْنُ یَعْقُوبَ الْکُلَیْنِيُّ فِي «الْکافِي»[٢]، قالَ: حَدَّثَنِي أَحْمَدُ بْنُ مِهْرَانَ، عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ عَلِيٍّ، عَنِ الْحُسَيْنِ بْنِ أَبِي الْعَلَاءِ، عَنْ أَبِي عَبْدِ اللَّهِ عَلَيْهِ السَّلامُ، قَالَ: قُلْتُ لَهُ: تَبْقَى الأَرْضُ بِغَيْرِ إِمَامٍ؟ قَالَ: لَا.

[الحديث ٨-٢]

وَرَوَی مُحَمَّدُ بْنُ عَلِيِّ بْنِ بابِوَیْه فِي «کَمالِ الدِّینِ وَتَمامِ النِّعْمَةِ»[٣]، قالَ:...

↑[١] . [ص٢٧]
↑[٢] . [ج١، ص١٧٨]
↑[٣] . [ص٢٣٣]
انتقاد ومراجعة اليوم
الإنتقادات والمراجعات

الإنتقاد:

هل عقل كلّ شخص ناضج بما يكفي ليكون معيار التشخيص؟

المراجعة:

إنّ عقل كلّ شخص، إذا كان ناضجًا بما يكفي ليكون معيار التشخيص، فإنّه يعتبر مكلّفًا، وإذا لم يكن ناضجًا لهذه الدرجة فلا يعتبر مكلّفًا، مثل عقل الصغار والمجانين؛ لأنّ التكليف قائم على قوّة التشخيص، وتكليف من لا يتمتّع بهذه القوّة يتعارض مع العدل، في حين أنّ اللّه تعالى ليس بظالم؛ كما قال: ﴿وَأَنَّ اللَّهَ لَيْسَ بِظَلَّامٍ لِلْعَبِيدِ[١]. من هذا يعلم أنّ عقل المكلّفين ناضج بما يكفي ليكون معيار التشخيص، وإن كان لديه مراتب ومستويات مختلفة؛ لأنّه وفقًا للتعبير الدقيق للسيّد المنصور الهاشميّ الخراسانيّ في الكتاب القيّم «العودة إلى الإسلام»[٢]، فإنّ «العقل بمعنى قوّة الفكر والعلم، على الرغم من أنّه في بعض النّاس أكثر من بعض، موجود في جميع الناس على قدر الكفاية، وهذا يكفي لوحدته كمعيار للمعرفة؛...

↑[١] . آل عمران/ ١٨٢
سؤال وجواب اليوم
الأسئلة والأجوبة

السؤال:

من هو المقصود بالمسيح الدّجّال أو ضدّ المسيح الذي جاء ذكره في أحاديث السنّة والشيعة؟ هل صحيح أنّه لمعرفة الإمام المهديّ يجب أن نعرف الدّجّال أيضًا؟ هل الدّجّال إنسان أم تيّار؟ هل هو على قيد الحياة الآن؟ كيف يقتل الإمام المهديّ الدّجّال؟ لقد روي عن رسول اللّه صلّى اللّه عليه وآله وسلّم أنّ الدّجّال هو ابن صيّاد. هل ابن صيّاد هو الدّجّال؟

الجواب:

يرجى ملاحظة ما يلي:

١ . لقد كشف المنصور الهاشميّ الخراسانيّ حفظه اللّه تعالى في كتابه القيّم «العودة إلى الإسلام»[١]، عن وجود شبكة شيطانيّة سرّيّة وواسعة في العالم، تحاول تحت إشراف وإدارة الشيطان نفسه، ومن خلال تحالف غير رسميّ مع أعظم الأقوياء المفسدين والأثرياء الملحدين من جانب، وكهنة اليهود والسحرة العابدين للشيطان من جانب آخر، تمهيد الطريق لتحقيق حكومة الشيطان المعلنة على العالم...

ملاحظة اليوم
مفتاح الهداية
الحرّ ناصر المهديّ

قال اللّه تعالى: ﴿الَّذِينَ يَسْتَمِعُونَ الْقَوْلَ فَيَتَّبِعُونَ أَحْسَنَهُ ۚ أُولَٰئِكَ الَّذِينَ هَدَاهُمُ اللَّهُ ۖ وَأُولَٰئِكَ هُمْ أُولُو الْأَلْبَابِ[١]. إنّ هذه الآية الكريمة لهي مفتاح الهداية وباب الخروج من الظلمات إلى النور. فما من عبد منصف يستمع القول ليعمل بأحسنه، إلا حقّ على اللّه تعالى أن ينجز وعده ويوفّق ذلك العبد للهداية ويخرجه إلى النور من عالم الظلمات، الذي لا يقبع فيه إلا من استأنس الجهل وألفه، فراح يرفض كلّ ما لا يتوافق مع أهوائه النّفسانيّة وشهواته الدّنيويّة وتصوّراتها المسبقة عن الدّين، ويسفّه كلّ فهمٍ لا يتوافق مع فهمه الخاصّ الأعمى عن الشرع، ويستهزئ بكلّ نصيحة لا تعاضد أمانيّه المتلوّنة عن عبادة اللّه وطاعته. إنّ العبد المنصف، على النقيض تمامًا، لا يأنس إلا الحقّ وأهله؛ لأنّه قد تيقّن أنّ الحقّ لا يُعرف بالرجال، ولكنّ الرجال يُعرفون بالحقّ، على النقيض تمامًا من الجاهل الضالّ؛ فإنّه لا يرضى دون الطواغيت من رهبان وأحبار كلّ أمّة أربابًا له، وذلك لأنّ الشيطان يقوده إليهم، ويزيّن له الزخرف من أقوالهم وأعمالهم.

عباد اللّه! ها نحن إخوة لكم، ندلّكم إلى خيرٍ عظيم، ونورٍ متّقد شعّ من قلوب رحيمة تحبّ لإخوانها ما تحبّ لأنفسها،...

↑[١] . الزمر/ ١٨
الصور والأفلام
صورة اليوم
كلمة الناشر في الكتاب العودة إلى الإسلام
فيديو اليوم
الموقع الإعلامي لمكتب المنصور الهاشمي الخراساني (١)
أخبار الموقع
لوحة الإعلانات
جديد الموقع
الرسائل
نبذة من رسالة جنابه يحذّر فيها الناس من الضلالة ويدعوهم إلى معرفة الحقّ وقبوله.نبذة من رسالة جنابه في ذمّ علماء الزمانرسالة من جنابه يعظ فيها أنصاره.
الأقوال
ثلاثة أقوال من جنابه تشير إلى أنّ الولاية للّه وحده والإقتراب منها لا يجوز إلا لمن أذن اللّه له.خمسة أقوال من جنابه في الإستجارة بالمسلمين، ليتمكّن من تعليمهم والتمهيد لظهور المهديّ.قول من جنابه في بيان أنّ العامل من يعمل على عقل، لا عادة ولا شهوة ولا تقليد.
الدروس
لو لم يكن في الأرض إمام من عند الله لساخت. (النبذة الأولى)يجوز اختفاء الإمام ولا يجوز فقدانه. (النبذة الثانية)يجوز اختفاء الإمام ولا يجوز فقدانه. (النبذة الأولى)
الإنتقادات والمراجعات
لماذا تمّ تأكيد الإسترقاق‏ في القرآن وبيان حقوق وأحكام لذلك؟١ . إذا كان من المفترض أن تكون الزكاة محرّمة على بني هاشم، أما كان اللّه يؤكّد ذلك في آيات من القرآن؟ أما كان عدم أخذهم الزكاة في صدر الإسلام دليلًا على زهد هذه العشيرة وقناعتهم؟ ٢ . أثبتوا أنّ ثلاثة أسداس من الخمس الذي يصل إلى اليتامى والمساكين وابن السبيل لا بدّ أن يكون كلّهم هاشميّين. ٣ . هل إيتاء الخمس والزكاة هو كأحكام القرآن الجزائيّة التي تشترط إقامتها بخلافة خليفة اللّه في الأرض؟هل عقل كلّ شخص ناضج بما يكفي ليكون معيار التشخيص؟
الأسئلة والأجوبة
يعتقد الشيعة برجعة بعض الأولياء والصدّيقين والشهداء بعد ظهور الإمام المهديّ عليه السلام. ما رأي السيّد العلامة المنصور الهاشمي الخراساني في هذه القضيّة؟أودّ تقديم سؤال إلى جنابكم. أنا متأكّد من أنّكم مطّلعون على رواية رواها النعمانيّ في كتاب الغيبة (ص٢٦٤) عن الباقر عليه السلام يقول فيها: «خروج السفيانيّ واليمانيّ والخراسانيّ في سنة واحدة، في شهر واحد، في يوم واحد، نظام كنظام الخرز يتبع بعضه بعضًا فيكون البأس من كلّ وجه، ويل لمن ناواهم، وليس في الرايات راية أهدى من راية اليماني، هي راية هدى، لأنّه يدعو إلى صاحبكم، فإذا خرج اليمانيّ حرم بيع السلاح على الناس وكلّ مسلم، وإذا خرج اليمانيّ فانهض إليه فإنّ رايته راية هدى، ولا يحلّ لمسلم أن يلتوي عليه، فمن فعل ذلك فهو من أهل النار، لأنّه يدعو إلى الحقّ وإلى طريق مستقيم»...لماذا لم يقتصّ عليّ من قتلة عثمان؟
المقالات والملاحظات
الملاحظة «مذبحة السربرنيتسا؛ درس من التاريخ» المكتوبة بواسطة «أبو هادي المالكي»الملاحظة «مفتاح الهداية» المكتوبة بواسطة «الحرّ ناصر المهديّ»مقالة «بيان حول موضوع تحديد اليوم الأول والأخير من شهر رمضان المبارك» المكتوبة بواسطة «الدكتور ذاكر معروف»مقالة «علم بلا عمل» المكتوبة بواسطة «أبو كميل النخعي»